أمير أوربي مع  قرد غورلا اصطاده

هذه صورة سمو الأمير وليم نجل ملك اسوج مع قرد من نوع الغورلا اصطاده في الصيف الماضي في أثناء رحلته للصيد والقنص في غابات و حراج اواسط أفريقيا . ويذكر القراء أن سموه عاد إلى بلاده عن طريق مصر وانا نتأسف لعدم تمكننا من نشر صورة زيارته لمصر وقتئذ. كتب الأمير يقول في وصف صيد الغورلا. سمحت لنا الحكومة البلجيكية ان نصطاد من الغورلا ١٤ حيوانات و قد سررنا لتمكننا من اصطياد هذا العدد كله وكان ما اصطدناه منها من جميع الاعمار إناثا وذكورا وكيف يمكن اصطياد الغوريلا؟ الجواب على ذلك ان الصياد يجب أن يكون قوي الأرجل وشجاع القلب اذ ليس من حيوان اكثر تعبا وخطرا على الصياد من الغورلا فعلى الصياد ان يمشي مسافات طويلة تارة على سفح تل كثير المهاوي وطورا ينزل في هضاب واخاديد خطرة أو ان يتسلق الجهات المواجهة لها ولا يزال هذا شأنه حتى يعثر على آثار للحيوان ، عند ذلك يزحف الصياد على بطه ويمشي على يديه ورجليه د ويقلد الوطنيين في حركاتهم بين الأشجار والادغال واذا صادفه بخت فانه يستطيع بعد مواصلة اقتفاء اثار الحيوان ان يدرك مكمنه و هناك يجد منه اسرابا يتمكن من قنص قرد او قردين منها فتفر بقية القرود بذعر وهياج شديدين وتمأ الفضاء صراخا يصم الأذان وتهرب الى الغابات وفي اثناء جريها واسراعها تقتلع مافي طريقها من الأشجار من جذورها. وفي أغلب الأحيان يهرب الغوريلا من الصياد ولا يواجهه الا اذا جرح.

تعليق الموقع: ذكر بالخبر المنشور لفظ “ملك أسوج” وجدير بالذكر أن مملكة أسوج هي مملكة السويد و لكنها تكتب “أسوج” عند بعض كتاب العربية.